أخبار مصر

الوزير والسفير الصيني يبحثان التعاون المشترك في مجالات النقل المختلفة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

اجتمع الفريق مهندس كامل الوزير، وزير النقل، الإثنين، مع السفير الصيني بالقاهرة، لياو لي تشانج، لبحث دعم التعاون بين الجانبين في مجالات النقل المختلفة.

في بداية اللقاء أكد وزير النقل على أهمية الشراكة الإستراتيجية بين الجانبين وعمق العلاقات المصرية الصينية، مشيرًا إلى أن هناك عدد من المشروعات المشتركة القائمة والمستقبلية بين الجانبين، التي تمثل التعاون المثمر بين الجانبين، ثم تطرقت المباحثات إلى آخر المستجدات الخاصة بتفعيل الجزء الثاني من التعاون المادي الخاص بمشروع القطار الكهربائي، الذي يمتد من محطة عدلي منصور مروراً بالعاصمة الإدارية الجديدة ووصولاً إلى العاشر من رمضان.
وأوضح «الوزير» أن وزارة النقل حريصة على تنفيذ هذا المشروع الذي يعتبر شريان تنمية جديد في قلب المدن الجديدة في أسرع وقت خاصة مع أهميته الكبيرة في ضوء تقدم الأعمال بالعاصمة الإدارية الجديدة.
كما تباحث الجانبان حول التعاون المشترك في مجالات النقل البحري والموانئ الجافة والمناطق اللوجيتسية، حيث أوضح الوزير أن هناك فرصًا استثمارية كبيرة في كافة قطاعات النقل، وسيتم إنشاء عدد من المحطات المتعددة الأغراض في عدد من الموانئ المصرية، كما سيتم إنشاء شبكة من الموانئ الجافة والمناطق اللوجستية لخدمة حركة التجارة في مصر.
ودعا الشركات الصينية لدراسة كافة الفرص الاستثمارية في كافة قطاعات النقل بمصر للتعاون فيها مع الجانب المصري.
من جانبه، أكد السفير الصيني بالقاهرة على عمق العلاقات المصرية الصينية الذي وصفها بأنها علاقة شراكة استراتيجية شاملة تحظى بدعم الرئيسين المصري والصيني، مشيرا إلى أن العلاقات المصرية الصينية نموذج يحتذى به في علاقات الصين مع الدول الإفريقية، وأن الجانب الصيني مهتم لمزيد من التعاون مع الجانب المصري في كافة المجالات ومنها النقل خاصة وأن المناخ الاستثماري في مصر مناخ واعد، وقطاع النقل في مصر يشهد تطورًا كبيرًا.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق