أخبار مصر

لقاء ثلاثي يجمع وزراء خارجية مصر وقبرص واليونان في نيويورك

اشترك لتصلك أهم الأخبار

التقى سامح شكري، وزير الخارجية، الجمعة، على هامش انعقاد أعمال الجمعية العامة بنيويورك، كلا من «نيكوس كريستودوليديس» وزير خارجية قبرص، و«نيكوس دندياس»، وزير خارجية اليونان.

يأتي اللقاء في إطار آلية التعاون الثلاثي التي تجمع بين مصر وقبرص واليونان.
وقال المستشار أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزير شكري استهل اللقاء بالتأكيد على قوة ومتانة العلاقات الاستراتيجية الراسخة التي تجمع بين القاهرة وأثينا ونيقوسيا في جميع المجالات وعلى كافة الأصعدة، مشيداً بما شهدته تلك الروابط من زخم خلال الفترة الماضية، حيث أصبحت آلية التعاون الثلاثي بين البلدان الثلاثة تشكل نموذجاً يُحتذى به للتعاون المتميز لتعزيز السلام والمصالح الاقتصادية والحوار الثقافي بين الدول.
وأشار الوزير شكري إلى النتائج المثمرة لزيارتيه إلى أثينا ونيقوسيا شهر يوليو الماضي، والتي استهدفت مواصلة العمل الوثيق مع البلدين من أجل تعزيز روابط التعاون، واستكشاف آفاق جديدة للشراكة الاستراتيجية التي تجمع بين الدول الثلاث.
وأضاف «حافظ» أن وزراء الدول الثلاث أكدوا خلال اللقاء على التطلع لانعقاد القمة السابعة لآلية التعاون الثلاثي خلال شهر اكتوبر ٢٠١٩ بالقاهرة، حيث تم التطرق إلى الترتيبات اللازمة لعقد هذه القمة بالشكل الذي يعكس عمق وخصوصية العلاقات بين الدول الثلاث أسوة بالقمم السابقة التي تمت في هذا الإطار، وبما يساهم في الحفاظ على الزخم السياسي والاقتصادي الذي أولدته هذه الآلية الهامة ومواصلة تطويره.
من ناحية أخرى، أشار «حافظ» إلى أن الوزير شكري أشاد بمستوى التنسيق القائم بين الدول الثلاث في مختلف المحافل الدولية والإقليمية وأهمية استمراره. كما تمت مناقشة مختلف المستجدات الإقليمية، وخاصة في شرق المتوسط، وسبل تكثيف التشاور والتنسيق دعماً لاستقرار وأمن المنطقة.
ولفت المتحدث باسم الخارجية إلى أن الوزير شكري أطلع الوزيرين على آخر مستجدات المفاوضات حول سد النهضة الأثيوبي، منوهاً بعدم ارتياح الجانب المصر لطول أمد المفاوضات وعدم تحقيق تقدم بها، ومشدداً على ضرورة مناقشة كافة المقترحات بحُسن نية، بما في ذلك الخطة المتكاملة التي طرحتها مصر مؤخراً حول قواعد ملء وتشغيل السد وضرورة ابداء الجانب الإثيوبي المرونة اللازمة لضمان عدم الأضرار بمصر.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق