عرب وعالم

إصابة طفل فلسطيني خلال مهاجمة الاحتلال الإسرائيلي للمسيرات الأسبوعية شرق غزة

 أصيب طفل فلسطيني برصاصة معدنية مغلفة بالمطاط وآخرون بالاختناق، اليوم الجمعة، جراء استهداف قوات الاحتلال الإسرائيلي للمشاركين في المسيرات السلمية التي تقام أيام الجمعة من كل أسبوع على مقربة من السياج الفاصل مع إسرائيل شرقي قطاع غزة، احتجاجا على الحصار الظالم الذي يفرضه الاحتلال على القطاع، وتأكيدا على اللاجئين الفلسطينيين بالعودة إلى مدنهم وقراهم التي هجروا منها خلال النكبة.
وأفادت مصادر فلسطينية بأن جنود الاحتلال المتمركزين في الأبراج العسكرية وخلف السواتر الترابية المقامة على مقربة من السياج الفاصل شرقي القطاع، أطلقوا الأعيرة “المطاطية” وقنابل الغاز المسيل للدموع تجاه مجموعة من الأطفال والفتية قرب مخيم ملكة شرق مدينة غزة؛ ما أدى إلى إصابة طفل بعيار مطاطي وآخرين بالاختناق.
وكان مئات المواطنين بدأوا بالتوافد بعد ظهر اليوم إلى مناطق التماس مع الاحتلال التي تنطلق منها المسيرات الأسبوعية شرقي القطاع، فيما نشرت قوات الاحتلال المزيد من القوات على طول الحدود وأطلقت النار وقنابل الغاز صوب المشاركين.
 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق