أخبار مصر

وزير الري: اجتماع سداسي في سبتمبر لبحث قواعد ملء وتشغيل سد النهضة

أكد وزير الموارد المائية والري أنه تم تسليم كلا من إثيوبيا والسودان الرؤية المصرية فيما يتعلق بأسلوب الملء والتشغيل أثناء فترات الفيضان والجفاف وطبقا لحاله الفيضان فى إطار تعاونى وبما يحقق أهداف أثيوبيا وأهمها التوليد المبكر للطاقة دون الإضرار الجسيم بالمصالح المائية المصرية.
‎وأضاف أن مصر قد وجهت الدعوة بناءاً على مطلب الجانب الاثيوبى بتعديل موعد الاجتماع السداسي بين الدول الثلاث والذى كان مقرر انعقاده فى اغسطس ليُصبح فى منتصف سبتمبر القادم للتوصل الى أتفاق حول قواعد ملء وتشغيل سد النهضة.
وقال فى تصريحات صحفية على هامش افتتاح البرنامج التدريبي فى مجال “تنمية الرى وإدارة استخدامات المياه فى قطاع الزراعة فى إفريقيا”، السبت بحضور نائب الأمين العام للصندوق العربى للمعونة الفنية للدول الإفريقية  جامعة الدول العربية ود. شرين إمام، وزير مفوض بالصندوق، ومورى أجبونلاهور، من مركز بحوث تنمية وتطوير الغذاء فى المناطق شبه القاحلة بالاتحاد الافريقى.
وتابع أنه فيما يتعلق بالوضع المائي فإن موسم أقصى الإحتياجات المائية قد مر بأقل عدد من الشكاوى وأنه جاري حالياً الاستعداد الجاد لموسم السيول وفيما يتعلق بالفيضان أشار إلى أن معدلات الأمطار حول المتوسط حتي الأن ويجدر الإنتظار لنهاية شهر سبتمبر للحكم على الفيضان بشكل أدق وجارى أعمال المتابعة الدقيقة على مدار الساعة من كل أجهزة الوزارة.
وأشاد وزير الموارد المائية والرى بالتطور المستنير فى البرامج التدريبية التى يقدمها قطاع التدريب بوزارة الرى فى اطار التعاون بين الوزارة والصندوق والاتحاد الافريقى.
وأعرب عن تقديره لهذا التعاون المثمر ، مشيرا الى اننا على أتم الاستعداد لتقديم كافة سُبل الدعم للأشقاء من الدول الأفريقية مؤكدا على استمرار التعاون مع جامعة الدول العربية والوزارة فى هذا المجال .
وقال إن البرنامج التدريبي سيُعقد على  مدار 10 أيام خلال الفترة من 31 أغسطس إلى 9 سبتمبر الحالى ، ل 17  متدرب يمثلون  (15) دولة أفريقية ناطقة باللغة الفرنسية وهم (الجزائر – بوركينا فاسو – تشاد – الكاميرون – الكونغو برازافيل – الكونغو الديمقراطية – كوت ديفوار –  جيبوتى – الجابون – جامبيا – مالى – رواندا – توجو – تونس – مدغشقر) ، ويُعد هذا البرنامج ضمن فعاليات التعاون المشترك بين وزارة الموارد المائية والرى من جهة والصندوق العربى للمعونة الفنية للدول الإفريقية بجامعة الدول العربية والإتحاد الإفريقى من جانب آخر .
وأشار السفير محمد شريف كورطة نائب الامين العام للصندوق العربى للمعونة الفنية للدول الافريقية الى إستمرار دعم الصندوق للأشقاء بالدول الافريقية ولاسيما هذا البرنامج التدريبى الذى يتم تقديمه لعدد 17 متدرب من 15 دولة ناطقة بالفرنسية والذى يُعد احد اهم الاليات الفاعلة والداعمة فى مجال تطبيق منظومة الادارة المتكاملة للمياه ونُظم الرى والزراعة فى افريقيا
وأعرب مورى اجبونلاهور ممثل الاتحاد الإفريقى عن سعادته وتقدير الاتحاد  للتعاون المثمر مع الصندوق العربى للمعونة الفنية للدول الافريقية ووزارة الموارد المائية والرى ممثلة فى قطاع التدريب وما يقدمه من برامج تدريبية متنوعة تتسق مع قضايا المياه فى افريقيا ورسم السياسات التى تضمن استمرار التعاون المستقبلى بين دول القارة من خلال بناء القدرات الفنية لأبناء القارة ودمجهم ضمن منظومة مجابهة التحديات المائية بالقارة.

اظهر المزيد
إغلاق