حوادث وقضايا

بعد ادعائها الاغتصاب.. منة عبدالعزيز: كانت خناقة واتصالحنا

05/23 19:29

هوس التيك توك جعل بعض الفتيات يتنازلون عن الحياء  ويظهرون فى مقاطع شبه عارية؛ ليقدمن إيحاءات جنسية مرتدين ملابس ضيقة وترويج للفسق والفجور وكل ذلك لزيادة عدد المشاهدات.قبل يومين حين قامت فتاة تيك توك تدعى  منة عبدالعزيز بعمل مقاطع لنشرها عبر حسابها على موقع الانستجرام وكذلك التيك توك، بجسدها شبه عارٍ و ملابسها الضيقة والمكشوفة دون حياء، حتى تعرضت “على حد قولها” لعملية استدراج واغتصاب اتهمت فيها شاب يدعى مازن إبراهيم، مغتصبني ومصورني بالإكراه وضاربني ومعورني في كل جسمي، واللي منزلة الفيديو بنات صحابي متفقين معاهم، واحدة اسمها شيماء شاكر وواحدة تانية اسمها رحمة وفاطمة أخت شيماء”.واستكملت الفتاة، “كانوا متفقين معولم تمر ساعات حتى خرج الشاب مازن إبراهيم في مقطع فيديو يردوعقب انتشار مقطعين الفيديو لتظهر مرة أخرى الفتاة منة عبدالعزيز التى لم تكمل عامها العشرين ، قائلةً “بأنها عبارة عن خناقة بينها وبين مازن الشاب الذى اتهمته باغتصابها، وتم الصلح بينهما وأنا بخير ولا يوجد مشكلة وعيد سعيد عليكم”.ليعلق أحد رواد السوشيال ميديا “بعد إدعاء منة عبد العزيز فتاة التيك توك تعرضها للاغتصاب.. ثم إنكارها وأنها كانت مجرد مشاجرة”..دى مهزلة ولازم  الدولة  تحبسها بتهمة التحريض على الفسق والفجور وخدش حياء المجتمع”.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

إيقاف ادبلوك adblock detected

من فضلك قم بدعمنا عن طريق إيقاف مانع الأعلانات من متصفحك