أخبار مصر

خروج 22 مصابا بفيروس كورونا من مستشفيين للعزل بالأقصر بعد التأكد من شفائهم التام

05/28 07:19

أعلنت مستشفى إسنا التخصصى المخصص لعزل مصابى فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” أمس عن خروج 8 مصابين بعد تعافيهم وتماثلهم للشفاء، أظهرت نتائج التحاليل سلبية العينات التى تم أخذها منهم مرتين متتاليتين وهو ما يؤكد تعافيهم من المرض، وذلك حسب بروتوكول منظمة الصحة العالمية، فى نفس الوقت شهدت المدينة الشبابية بالطود المخصصة كمستشفى عزل بالطود والتابعة حالياً لمديرية الشئون الصحية بالأقصر خروج وتعافى 14 مصابًا آخرين كانوا محتجزين بالنزل وثبت من التحاليل والأشعات سلامتهم وشفائهم وهو ما تكرر كثيرًا منذ تخصيص المدينة الشبابية  كـ “مستشفى للعزل”.ومنذ بداية الاحتفال  بعيد الفطر المبارك بدأت الأخبار القادمة من مستشفى الحجر الصحى بإسنا تتزايد بتعافى كثير من المرضى بعد تلقيهم العلاج الكامل ففى أول أيام العيد خرج 20 مريضا تبعهم 43 مريضا، وبالأمس خرج 8 من المرضى بعد ثبوت تعافيهم واحتفلت إدارة المستشفى بتعافيهم وعلقت إحدى المتعافيات أن ما شاهدته من اهتمام داخل المستشفي فوق الوصف من خلال جنود نذروا أنفسهم لراحة المرضى سواء من الأطباء أو المرضى أوحتى الأجهزة الإدارية.وقالت، لايمكن أن أنسى إنسانية الدكتور حسام فتحى مديرالطوارئ بالمستشفى الذى يواصل الليل بالنهار من أجل راحة المرضى وليس على وجهه سوى الابتسام والدقة فى العمل والمثابرة على المريض.وأضافت، الحمدلله تحسنت حالتى  كثيرًا وودخلت يوم 24 رمضان وبمجرد الدخول فوجئنا بالعناية المتميزة وبعد أيام من تطبيق بروتوكول العلاج تحسنت الحالة، بعدها قمنا بالتحليل فثبت سلبية النتائج وكررنا نفس التحليل بعد ثلاثة أيام وجاءت النتيجة سلبية فخرجت من المستشفى وعدت إلى بيتى وأسرتى.من ناحيية أخرى حرصت الإدارة العامة للعلاقات العامة برئاسة وليد العمارى على تقديم التهنئة لجميع المرضىي، كما أعدت حفلا مسائيا برعاية شركة خدمات المستشفى لدعم العاملين بالمستشفى تقديراً لدورهم الكبير فى خدمة المصابين بالمستشفى والفريق الطبى لتأدية دورهم فى علاج المصابين بصورة يومية داخل المستشفى.   وفى المدينة الشبابة بالطود شرق الأقصر أعلنت الدكتورة كريستين جرجس مدير المدينة التى تم تخصيصها كمستشفى عزل بالطود والتابعة حالياً لمديرية الشؤون الصحية بالأقصر، عن ممارسة نشاط التريض للمصابين بفيروس كورونا، ويعتبر ذلك النشاط بالمستشفى هو المبادرة الأولى بين نزل ومستشفيات العزل بتوجيهات الدكتور السيد عبد الجواد وكيل وزارة الصحة بالأقصر للطاقم الطبي لبذل أقصى مجهود واتباع أحدث الأفكار لمساعدة المرضى على التعافي. وأضافت “جرجس”، أن الطاقم الطبي المشرف على المستشفى خلال الأسبوعين الماضيين أعلن عن حاجة المرضى إلى تحسين الحالة النفسية والنشاط البدني لهم، وعليه تم تنظيم خروج المرضى للتريض علي مراحل متتالية مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية والوقائية من قبل الفريق والمرضى أثناء النزول، وقد تلاحظ تحسن كثير من الحالات التي لم تكن مستجيبة حيث خرج 14 مريضا بعد تعافيهم وشفائهم تماما من فيروس كورونا المستجد “كوفيد 19” خلال أيام العيد، كما يجرى مواصلة العمل لعلاج باقى المصابين المتواجدين بنزل الشباب.من ناحية أخرى قررت إدارة المستشفى والفريق المعاون، تطهير وتنظيف غرف المرضى أثناء فترة التريض لتقليل فرصة تعرض المرضى للروائح النفاذة للمطهرات ومالها من تأثير على الجهاز التنفسي لهم.

الوسوم
اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

إيقاف ادبلوك adblock detected

من فضلك قم بدعمنا عن طريق إيقاف مانع الأعلانات من متصفحك