أخبار مصر

«تعليم النواب» توافق على تعديلات «الملكية الفكرية» | المصري اليوم

06/29 17:10

وافقت لجنة التعليم والبحث العلمى بمجلس النواب، على مشروع قانون مقدم من الحكومة بتعديل بعض أحكام قانون حماية الملكية الفكرية الصادر، بالقانون رقم 82 لسنة 2002، ونص التعديل على السماح لمن هم دون سن 21 سنة بقيد تصرفاتهم على المصنفات والأداءات والتسجيلات الصوتية والإذاعية الخاضعة لأحكام القانون، على أن يكون ذلك القيد برسم مخفض مقداره 100 جنيه، بدلاً من الرسم المقرر حالياً وهو ألف جنيه للقيد الواحد، كما تضمن التعديل إعفاء الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة من هذا الرسم، إلا أن اللجنة قررت إعفاء الطلاب أيضا من تلك الرسوم.«تعليم النواب» توافق على موازنة «التربية والتعليم» بـ1.9 مليارات جنيه«تعليم النواب» توافق على اتفاق بين مصر وكوريا لميكنة براءات الاختراع بقيمة 2 مليون دولارنائب الوزير للتعليم الفنى يبحث مع مدير «الأوروبية للتدريب» التعاون المشتركو أشارت اللجنة خلال اجتماعها اليوم الإثنين، أن هذه الخطوة تأتى في إطار دعم الدولة للمبدعين الصغار، والتزامها برعاية الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة، وفتح المجال لهم لقيد تصرفاتهم في مجالات الإبداع.كما وافقت اللجنة على تعديل نص المادة الأولى من مشروع القانون المقدم من الحكومة، حيث نصت المادة المقدمة من الحكومة على السماح لمن هم دون سن 21 سنة بقيد تصرفاتهم على المصنفات والأداءات والتسجيلات الصوتية والإذاعية الخاضعة لأحكام القانون المشار إليه، على أن يكون ذلك القيد برسم مخفض مقداره 100 جنيه، بدلاً من الرسم المقرر حالياً وهو ألف جنيه للقيد الواحد، وقررت اللجنة إعفاء الطلاب نهائيا من هذا الرسم، بناء على اقتراح الدكتور عمرو دوير، عضو لجنة التعليم والبحث العلمي بالبرلمان، حيث اقترح إعفاء الطلاب من رسوم قيد تصرفاتهم على المصنفات والأداءات والتسجيلات الصوتية والإذاعية، قائلا إن تأثيره على الموازنة العامة للدولة لن يكون ملحوظا، واتفقت معه الدكتورة ماجدة بكري، وكيل اللجنة، مطالبة ممثل وزارة المالية بتوضيح مدى تأثر الموازنة العامة بهذا البند، ومن ناحيته قال مدحت عبدالعزيز، ممثل وزارة المالية، إن الحكومة تتمسك بنص المادة كما وردت للجنة، وبعد التصويت على مقترح النائب الدكتور عمرو دوير وافقت اللجنة على التعديل.من ناحية أخرى ناقشت اللجنة إجراءات وزارة التعليم العالي للعام الجامعى الجديد 2020/2021، وأعلن محمد لطيف، الأمين العام للمجلس الأعلى للجامعات خلال الاجتماع، أنه سيتم تقسيم الطلاب بالجامعات المصرية إلى مجموعات صغيرة لمنع التزاحم وتحقيق التباعد الاجتماعي، ويكون كل عضو من أعضاء هيئة التدريس مسؤول عن عدد من المجمعات، على أن يتم تطبيق النظام «الهجين»، والذي يجمع بين تنفيذ التعليم المباشر والتعليم عن بعد الاليكتروني معا بنسبة 40% مباشر إلى 60% اليكتروني بالكليات العملية، و50% تعليم مباشر إلى 50% تعليم عن بعد للكليات النظرية، مشيرا إلى أن هذا النظام سيكون نظاما دائما وليس إجراء مؤقت بسبب فيروس كورونا.وأضاف «لطيف» أنه سيتم مراعة كافة الإجراءات الاحترازية مع بداية العام الدراسة الجديد للجامعات، وأن يكون ارتداء الكمامات الزاميا للطلاب والعاملين وأعضاء هيئة التدريس.واكد الأمين العام للمجلس الأعلى للجامعات، أن نسبة الحضور بالجامعات مع العام الدراسي الجديد ستكون يومين لطلاب الكليات النظرية و3 أيام لطلاب الكليات العلمية، على أن يتم مواصلة الأيام الباقية من خلال التعليم عن بعد الكترونيا مع عقد الأنشطة والحلقات النقاشية الكترونيا، ويدير كل عضو هيئة تدريس عدة مجموعات.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

إيقاف ادبلوك adblock detected

من فضلك قم بدعمنا عن طريق إيقاف مانع الأعلانات من متصفحك